الاثنين، يوليو 7

حكايات مهمة لدرجة الاهمال

 من رعاية 7 ألف
غرفة 3 دال
عمليات الزيرو
اسعاف من الداخل لأول مرة
مس أمل المسيحية
مستر هنرى

السبت، ديسمبر 26

وجهك

قالت ستبقي في الميدان إلي أن تظل وحدك سوف يكسر سيفك وتمزق رايتك ويصبح جسدك أشبه بغربال أمك ، لن ترضي أن تهرب فهي ليست معركتك وحدك ، هناك ألف سيف تختبئ خلف هذا الجبل ، سيخرجون في يوم قريب ، سيفك الذي كسر سيعود سليما من جديد ، سيتي من يلملم أشلائك ليقيم عليها نصبا تذكريا يزوره التلاميذ في رحلاتهم المدرسية إلي المدينة ، لن تبقي هنا وحدك سيطلب الناس من عائلاتك أن يدفنون بجوارك ، سيأتي إلي قبرك الألاف كل عام يقرأون الفاتحة ويلتقطون صورا شخصية مع قبرك ، أبعد كل هذا مازال وجهك حزينا ، أعرف أنك دوما كنت تكره الموت رغم حبك للأرض .

الأربعاء، فبراير 4

ينتظر الوعد

يكظم الغيظ بداخله لدرجه شعوره بأن شئ يمزق بين أضلاعه ، الحزن أصبح من سماته ، قد يعرف بعد قليل بالبائس الحزين ، يغالب نفسه يصارعها دائما ً ، الحرب شرسه حقا بين مايريده وما تريده ، أرتضى أن يتحمل إحساس الكذب لا لشئ سوى لانه يخاف تكشيره وجهها ودموع عينيها ، كم من ذنوب أرتكبت للحافظ على ما تبقى من مشاعر لديه ، ربما تكون بعض من أنانيه ، لكن إن كان الدفاع عن الحب أنانيه فلتحيا تلك الصفه ، الصراع ما زال بداخله ، يحاول إصدار وقف لإطلاق النيران ، إلا أن الجميع يرفض ، الكل متمسك بمطالبه إما أنا أو ذاك كيف يختار بينهما وجميعهم مهم لديه ، وجميعهم لا يتعارض فى الأصل مع الأخر ، تلك حياه وهذا شئ أخر ، فى صف من سيقف ، يشعر بمراره اليأس وفقدان الأمل ، الحياة تضيق وتصغر وتنكمش ، الطوق يلف حول رقبته بعناية ، يبحث عن منقذ لم يجد ، يبحث مرة أخرى ومرات ومرات والنتيجه واحده ، فى النهاية كل فى طريق ، الأحساس بالضعف يسيطر عليه ، بين أى شئ يختار بين ما هو مقتنع به أم بما مقتنع به الأخر ، لايستطيع الحسم فالأمر ليس بيده أنه أكبر منه ، قد لا يمكنه الحسم لانه فى الحقيقه لا يريد الأستغناء عن كليهما ، يسلم نفسه لهذا الصراع يدور فى فلكه ينتظر لا حل له بل ينتظر وعد أخذه منذ زمن بأنك ميتون وأنهم ميتون ...

الأربعاء، يناير 21

العودة

صدى من بعيد ينادى: " أنك عـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدت إلى الحياة مرة أخرى" الصوت يتكرر بداخله و يشعر بالغربة فى كل شئ الأماكن الطرقات الشوارع وحتى البشر لم يكونوا هكذا تغيرت ملامحهم وطباعهم ، البيوت إزيلت وأقيمت مكانها عمارات شاهقة تناطح السماء ، أصعد فوق واحده تلو الأخرى أريد أن أرى الدنيا من أعلى أجدنى أصعد إلى أسفل السماء فوقى لكنى لا أراها ، غريب شعور صعب لا احد يرانى رغم وجودى أتنقل من مكان لأخر لعلى ألفت أنظارهم ، أصرخ أبكى أتراقص أغنى ولا احد يرانى ، أتكلم ولا احد يسمعنى أتسائل ولا مجيب ، أستسلم للغربة وأحبس نفسى فى الذى كان بيتى فى الحجرة أطفئ الانوار فلا فائدة منه أصلا فلا هو ينير شيئا ً ولا انا أرى شيئا أمسك بالفرشاة لارسم لوحة فى الظلام أعتقد أنها قد تعبر عنى فى غربتى أظل أرسم وأرسم حتى يصيبنى الملل أتوقف لاكتشف صنيعى فلا أجد شيئا رسم لا أرى أحد ولا أحد يرانى لا أسمع ولا أحد يسمعنى لا أحد يشعر بوجودى لا و لا و لا ألف لا مرسومة على حائط الحجرة الضيقة التى اجلس فيها أدقق فى ملامحها لأكتشف إنى مازلت ميتا ً وهذا الذى أبلغنى بعودتى للحياة كــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاذب ......

الجمعة، أغسطس 15

شقتى الجديدة

كان أجساس جميل جدا بقى عندى شقة بتاعى انا عقدها بأسمى أنا ملكى أنا رغم أنى طول عمرى محبش كلمة أنا إلا أنى لقتنى بقول وبصوت عالى بقى عندى شقة ملكى ياناس موضوع البحث عن شقة كان صعب جدا لدرجة أن شعور باليأس من العثور على شقة قد تملكنى رغم محاولاتى العديدة التخلص منه اليوم الاول بالنسبة لى كان بعد أن نمت فيها 3 أيام ، الأيام الثلاث الأولى لم أكن بمفردى كان معى رامى ممدوح نسيب جضرتى ـ أخو خطيبة سيادتى ــ وصديقى الجديد رغم فرحتى بمشاركته لى فى الشقة وفى سريرى إلا اننى كنت أحتاج أن أشعر بمزيد من الحرية بشقتى الجديدة شعرت بذلك مساء أمس الخميس 14أغسطس 2008 كان الشعور الاول بالحرية بالامتلاك الحقيقى أحسست أن الــ 5 تلاف جنية لم يضيعوا هبائا ً لم أحزن على الــ 400جنية الشهرية توقعت أن تكون الخمس سنين ــ مستقبلى بهذه الشقة ــ سنين سعيدة بأذن الله ، الشقة لاتبعد قليلا عن شارع فيصل الرئيس منطقة الطوابق بالتحديد بشارع المنشية ، الشقة لا يسعدها بالطبع أستقبالكم على الاقل فى الفترة القليلة القادمة حتى موعد زواجى فى شهر 5 القادم وأيضا بعد شهر 5 هكون عريس بقى ، لكن ممكن تشرفونا بقى فى أى وقت بعد كده ، هو أحنا روحنا فين نستونى فرحتى بالشقة الجديدة وبجزء من حريتى اللى قدرت انتزعها مؤخرا ً

الخميس، يونيو 5

خيانـــــــــــــــــــــــة مصرية ..... ياولاد الكلب ياسفلة


والدم محركش النخوة فيكم

كشف تقرير صادر عن الهيئة العامة للصادرات والواردات في نهاية شهر مايو الماضي، عن أن صادرات مصر لإسرائيل من الأرز قد شهدت نمواً كبيراً قبل القرار المصري الذي صدر في أول شهر أبريل الماضي بمنع تصدير الأرز، حيث وصلت الكميات المصدرة من الأرز لإسرائيل إلي 1300 طن خلال أربعة شهور فقط، جاء ذلك في التقرير الذي نشره موقع «أريبيان بيزنس» الاقتصادي علي شبكة الإنترنت، مشيراً إلي أن هذه الكمية تم تصديرها في الفترة التي ارتفعت فيها أسعار الأرز في الأسواق الداخلية، حيث إن قرار منع التصدير الذي جاء بعد تصدير هذه الكميات إلي إسرائيل، قد جاء بعد ارتفاع سعر الأرز في السوق الداخلية بزيادة وصلت إلي 30%. وقال التقرير إن قرار المنع جاء بعد إقبال المنتجين علي تصدير الإنتاج المحلي وعجز رسم التصدير البالغ 200 جنيه عن توفير احتياجات السوق المحلية، وأضاف أن أسعار الأرز قد تراجعت مرة أخري بعد صدور قرار وقف التصدير، حيث سجل سعر طن الأرز الشعير الرفيع الحبة 1500 جنيه مقابل 2200 جنيه للطن بانخفاض قيمته 700 جنيه في الطن. كانت صادرات مصر من الأرزقد بلغت مليون طن سنوياً، وينافس الأرز المصري في الأسواق العالمية الأرز الأسيوي.
تعليق بسيط مخنوق جوه حلقى هيقتلنى
بأى حق يحكمونا هؤلاء من باعوا الارض والعرض وحتى الارز والغاز ياولاد الكلب تبيعوا الغاز لقتله اولادنا وهاتكى أعراض نسائنا ومغتصبى ارضنا ، يحكمونا ويبيعوا الارز لاسرائيل وعندنا لا نجده
لا أستطيع الحديث فالخجل من نفسى ومن صمتى يقتلنى ويخنق الكلمات على سطورى

السبت، مايو 31

مبروك لعمالك يا محلة

بعد طول غياب عاد عمال المحلة الذين تم أعتقالهم على خلفية احداث السادس من أبريل بالمحلة العظيمة إلى اهاليهم وأصدقائهم وجيرانهم ، عادوا ليحتضنوا أبنائهم ويمسحوا دموعهم ، عادوا لتعود معهم البهجة والفرح ليس إلى بيوتهم فقط وانما لكل المحلة الباسلة بل ولكل مصر العمال المفرج عنهم مع اخرين من المعتقلين بمعتقل برج العرب عادوا لينفخوا مرة أخرى فى البوق الكبير منادين بأستيقاظك يا مصر فقد طال نومك وخضوعك وأستكانتك عادوا ليهتفوا من جديد عمر السجن ما غير فكرة عمر الظلم ما أخر بكرة ،، مرحبا بكم يأبطال من جديد ولا تهنوا ولا تحزنوا فقد كنتم الأعلون وستظلون كذلك حتى يقضى الله امراً كان مفعولا . ياعمال المحلة كنا معكم وسنظل خلفكم حتى نكمل المشوار فحقا نعم القائد أخترنا . معكم حتى تتحرر هذه البلد من إحتلال الخوف الذى مات تحت أقدامك فى المحلة الباسلة لا تتراجعوا فالامل أصبح عليكم وحدكم لم يبقى من فى هذة الدنيا يحمل شمعة الطريق المظلم سواكم وأملنا كبير عليكم وكما أعتدنا منكم فأنكم على حمل الأمانة قادرون . مرحبا بكم فى ساحة القتال من جديد وألف ألف مبرررررررررررررررروك الخروج بسلامة من سلاخانة الداخلية

الجمعة، أبريل 4

ويومها هنقول"" ياجمال قول لابوك أهل مصر بيكرهوك""

  • اصابنى الخوف والقلق مع كلمات الصديق والزميل مصطفى البسيونى عن ظروف اضراب عمال غزل المحلة يوم 6 ابريل الجاى مصطفى قال كلمة كشفت عن مدى خوفه على مستقبل الحركة العمالية فى مصر قال " انا خايف نحمل الحركة أكتر من حجمها الناس طالعة تتكلم عن مطالب ليهم مقالوش ــ قصده على العمال ــ اننا طالعين نعمل ثورة على النظام ولا من مطالبنا دلوقتى ــ على الاقل ــ تغير حسنى مبارك ، الناس بتوع السياسة والكلام فى الفاضى صورت للمصرين ان العمال دم بتوع المحلة عملين ثورة عشان مبارك والحقيقة غير كده مصطفى أتخنق ومكملش كلامه متمتما ببعض الكلامات اللى فهمت منها انه بيسب ويلعن ام الناس اللى بتركب الموجة وعاوزه تعمل ابطال على حساب العمال و اللى ممكن بتصرفاهم دى يدمروا مستقبل حركة من اهم الحركات حاليا حركة عمال غزل المحلة
  • يا أهل مصر المحروسة ــ رغم انى لا اعرف على أى سبب تم حرسها ومتى تم ذلك وحياة ابوكوا لو حدعارف يقولى ــ ما علينا ياأهل البلد دى فعلا لازم نحلم ولازم نغير النظام والراجل ده يغور بقى فى دهية ويرحل بس كله بميعاد بلاش نسبق عشان منرجعش مليون خطوة للخلف عاوزين لو مش متأكدين اننا هنحقق اللى أحنا عاوزينه يبقى على الأقل منخسرش حاجة نكمل مشوارنا فى تعريف الناس بحقوقهم وقوتهم ووسائل المطالبة بحقوقهم المهدرة ياناس ياللى بتفهموا هو احنا كنا بنشوف من كام سنه حد بيتظاهر عشان رغيف عيش ولا عشان انابيب الغاز ولا ولا ولا ولا دا بقى كل يوم فى مظاهرات اما مجلس الشعب ومبانى المحافظات ومجلس الوزراء وغيره وغيره
  • انا كان ليا تجربة مع أهالى قلعة الكبش وعليها رسمت مخطط صغير للثورة فى مصر ،،،،، فى الايام الاولى لمظاهرات قلعة الكبش كان بيتهموا موظفة اسمها صوفى فى محافظة القاهرة بانها زورت فى كشوف الحصر اللى عملتها المحافظة ، الجميل بقى أن نفس الناس دول بعد حولى شهرين من تظاهرهم أمام المحافظة راحوا اتظاهروا امام مجلس الشعب وهتفوا بعلوا الصوت """ ياجمال قول لابوك اهل الكبش بيكرهوك """" هو ده التطور اللى بتكلم عنه الناس النهارده اللى بيطلعوا يتظاهروا ضد موظف زور عقود شقق وبعها هيعرفوا بعد كده ان العيب مش فى الموظف وانه فى مبارك لان مرتبة مش عارف يصرف بيه على عيالة وأن المحافظ الى اصدر قرار بقطع ارزاق الملايين العيب مش فيه العيب فى اللى جابه للمنصب ده وساكت عليه وهكذا نصل فى النهاية ان كل المشاكل اللى فى البلد أساسها مبارك ساعتها هيقف فى ميدان التحرير 4 مليون مصرى ويهتفوا "" ياجمال قول لابوك أهل مصر بيكرهوك ""

الأحد، يناير 27

رسالة إلى صديقى العزيز محمود بدر

هى مجرد رسالة بعتها لصديقى محمود يدر بعدان قامت قوات الامن بمنع التظاهرة التى كان ينوى مجموعة من الشباب القيام بها فى ميدان التحرير يوم الخميس الماضى 24يناير 2007 تضامننا مع اهلنا المحاصرين فى غزة

محمود فى احد المظاهرات لاجل غزة

صديقى العزيز القومى الناصرى محمود بدر كم انا سعيد حزين بما حدث لنا مساء امس الاول، نعم ياصديقى أختلط لدى الشعورين ، فرح مسرور بالحماس الذى وجدتة فى عيون هؤلاء الفتية والصبية الذين حضروا من كل مكان ليؤكدوا عندى على مفاهيم كانت قد بدأت فى الاندثار أكدوا لدى ان هذا البلد ما زال يحمل بين طياته من يستطيع تغير هذا النظام ، ان فيه من يحلم بغد مرفوعه فيه رايات العزة والكرامة والشرف ، شباب يحلمون بالتغير وبوطن واحد لا يفرق بينهم شئ لاحدود ولا حواجز ولا معابر مغلقة ، شباب قادر ان يقول " لا " وبصوت عالى ، شباب يحلم بغد لا يوجد فية من يبيع لحمنا ودمنا ومائنا وغازنا لاسرائيل وأمريكا ويرتمى فى أحضان الغرب ، غدا لا يوجد فية ساكنى قصور وأخرون لم يجدوا مكانا حتى فى القبور فأختاروا الشارع أو تحت الكبارى سكنى لهم ،،،،، فى عيونهم ياصديقى رأيت الغد مشرقا ً والفجر قريب ووقت زوال الغمة قد حان وآوان الحصاد قد حل ، سوف يأتى عما قريب ربما غدا أو بعد غدا لكنه حتما سوف يأتى سوف يأتى عندما نتحد جميعا نحن هنا فى مصر مع رفقائنا فى فلسطين وولبنان وسوريا والعراق واليمن والمغرب والجزائر وتونس وليبيا والسودان وغيرها من بلداننا العربية ، سوف تجتمع تلك الشعوب ياصديقى ولن نقول يومها " اين الجيوش العربية " لان الشعوب نفسها سوف تكون هى الجيوش سلاحها هتاف يعبر عن كل شئ تعانى منه عن الفرقة والعزلة وحصار حكامها لها سوف يأتى لا ريب فلا تحزن ياعزيزى . رأيت فى عينيك حزن كبير عندما أستطاعت قوات الامن منع وقفتكم للتضامن مع أهلنا فى غزة وان الحق عليك أن تسعد نعم تسعد ، هنا ياصديقى تعرف حجم الزعر الذى يعيش فيه نظامنا اللعين العميل ألم تعجب من كل هذة القوات والضباط والعساكر والقلق الذى كان فى الميدان ؟ ألم يلفت نظرك كم كان الخوف يسيطر عليهم ، كل هذه القوات لاجل ماذا لاجل مجموعة من الشباب جاءوا يشعلون الشمع ليس إلا، جاءوا ليقولوا للعالم ان هذا البلد به شرفاء غيورين على عروبتهم وأرضهم المدنسة ونسائهم المستباحة وأطفالهم المذبحة وشبابهم المقتلة والمعذبة فى سجون المحتل وشيوخهم المهانة من من ؟ من محتل كلب ..... لكن كان عليك ياصديقى انت ورفاقك ان تعرفوا أن هذا النظام لا يريد فى هذا البلد شرفاء يريدنا ان نكون مثلة متخاذلين عملاء نبوس القدم ونبدى على طول الندم ونرضى بما يقولوه ولا نجادل ولا نناقش أى قرار حتى لو كان تسليمهم زوجاتنا أو ذبح اباءنا ، كان يكفيك أن تنظر إلى عين أحد الضباط لتعرف مدى ذلة وخذيه من نفسه ، لكن ياصديقى أبشر ولا تحزن فطالما هناك أمثال الشباب الذين رأيتهم أمس وطالما وجدت تلك الحماسة فيهم فأنى واثق ان النصر قريب وسنرفع معا علم العزة والكرامة على القصرالجمهورى المصرى قريبا بعد رحيل هذا المحتل الذى للاسف مصرى الاصل ولنذهب لكل أقطارنا العربية بالنصر المبين . محمد الخولى

الأربعاء، يناير 9

قد أكون حيا ً؟!

قد يكون صعبا ً أن تتأكد من أنك مازلت حيا ً ترزق فالرزق لم يعد هو الدليل القاطع على ان الشخص مازال حيا فكم من ألاف ينامون ولا يجدوا ما يسد جوعهم ولا حتى شربه الماء التى قد تكون هى وسيلة أنقاذ شخص من جفاف ياتى على حياتة ــــ أن كان حيا فى الاساس ــــ تحسس جلدك ووجهك أمسك يدك بيدك قم من على السرير وارمى عن جسمك الغطاء الثقيل وأنظر إلى المرآة وأسأل هل هذا أنا ؟ وأنا من أنا ؟ متى جئت ؟ هل ميعاد مولدى هو نفس اليوم الذى أتيت فيه إلى الدنيا ؟ ومن الذى جاء بى إليها ولماذا جاء بى وهو يعرف أنها قد تكون قاسية هكذا على ّ ؟ أنه حتما يريد الخير لنا ! هو رد الشخص الذى امامك وقد رسم على وجهه ملامح الأنبياء وحفنه من الصالحين والجالسين طول اليوم بقناة الناس وألاف المشاهدين وهم فى قمة تأثرهم ، تتردد فى الاجابة عليه وتكتشف أنك لو قلت كلمة أخرى سوف يكون مصيرك هناك على الحائط محبوس داخل إطار خشبى ،عليه شارة سوداء قد يطلقون عليه طبلوه الموتى ويكتب ابوك تحته جملة بخط رفيع " كان ولدى ...وكان يعيش ... وكان مسلما ... لولا أنه صدق ان هناك عقل ومهمته التفكير " . تقرر ان تغادر العمل بعد أن نظرت إلى الساعة المعلقة بالحائط وقد تقاربت العقارب أن تجتمع فى مكان واحد ربما كان رقم واحد ، تلتف بالكوفية التى أخذتها من صديقتك الفلسطنية والمرسوم عليها علم فلسطين تشعر أنها تزيد من خنقتك لكنك تجبر على إحكامها حول رقبتك فقط لتنفذ ما طلبتة منك أمك عندما قررت النزوح من قريتكم لتستقر بالقاهرة بجوار عملك ، تقرر العودة إلى المنزل محتميا ً بما تبقى لديك من السجائر وبعض الشجاعة تنوى إقتحام الشارع رغم المطر وبركه والطين الذى أنتشر فى كل مكان ، تفكر كيف يأتى الطين وما هى علاقته بالشتاء ، فتعود وتتذكر مشهد أبوك يصرخ فى وجهك لا تفكر فيما يغضب الله ، المشهد يجرى من أمام عينك بكل تفاصيله حتى دموع أمك التى تجتهد فى ألا يراها أبوك حتى لا تعاقب هى بدلا منك ، تغمض عينك عندما يمر من أمامك مشهد يد أبوك الضخمه وهى تسلم على خدك الايمن وهى نفسها لا تستريح قبل ان تمر على الايسر وتعطية تحيته التى تكرهها جدا ًً ، الشارع يبدو مخيفا ً فلا يوجد به سواك تحاول أن تقضى على الخوف بداخلك تشعل سيجارة تسرع من خطواتك لكنه ما زال يطاردك نفس الشئ تشعر بمر المذلة تسرع أكثر وأكثر لكنه مازال ورائك كـظلك لا يريد أن يفارقك تنادى الشجاعة لكنها كانت أسرع منك ، فلا تعود ولا تسأل عنك ، أصبحت وحيداً كما كنت ، لا تستطيع حتى أن ترفع قدمك تشعر أنه ألتصق بها كل طين الدنيا تستسلم لهذا الطين و تجلس فى الشارع وسط الماء ، لا يهمك أتساخ ملابسك ، زلا كلام الاطباء عن برد العظام ، كل ما يزعجك هو الوحده التى تعيش فيها بداخل هذا الشارع تعرف أن الشارع نفسه هو " مصر " الصغيرة كل واحد فيها يعيش وحيدا رغم الزحمة التى نراها كل واحد فى طريق له مشروعه وخططه وامنياته وأحلامه وكوابيسه ، تفرح لإكتشافك وتأنس بوحدتك وتنظر إلى السماء ولا تتكلم فقط تفكر هل أنا حى أم ..........

الأربعاء، نوفمبر 28

القرصــــــــــــــاية ونضال أهلها

جنة حقـــــــا
قبل أن تفكر الحكومة الاستيلاء عليها
وهذا بعد ما فكرت فى الاستيلاء عليه
لا تبكى يا أمى فغدا ً هناك شمس ومعها تأتى حتماً عدالة السماء
حالة جميلة تلك التى عشتها على أرض جزيرة القرصاية ــ بالجيزة ـ لمدة يومين كاملين وانا شبه مقيم على أرض الجزيرة فهى جنة من جنان الله فى أرضة حقا ً بها من المناظر الطبيعية مايجعلك تستغنى عن الدنيا كلها على أرض الجزيرة التى تريد حكومتنا النظيفة تنظيفها من سكانها الأصلين لصالح رجال الأعمال والمستثمرين وأزالة مساكن الفلاحين بها وتجريف أرضهم لأقامة منتجعات سياحية وفنادق وملاهى ليلة يسهر فيها الكبار ويعربدون الحكومة بالطبع لا يهمها المأساه التى سوف تنتج عن طرد أهالى القرصاية منها فالحالة هناك فريدة نوعا ً ما الجزيرة لاتمثل للاهلها المسكن فقط او العمل لكنها تمثل لهم التاريخ ، الماضى الذكريات الجميلة الجد صاحب الشعر الابيض والاب العائد من رحلة عمل طويله أستمرت طول اليوم ، على أرضها كما يقول أحدهم ولدوا وولد أبائهم منذ مئات وربما الاف السنين وهم على أرضها بعرقهم وعرق أجدادهم عمروها ، أصبحت تمثل لهم حياة أصبحت بحر وهم كالسمك كما أطلق محمد عبله الفنان التشكيلى فيلمة التسجيلى الذى صور فيةمعاناه وحالة أهالى الجزيرة ، أهالى الجزيرة قرروا ان يصنعوا بطولة جديدة ليقفوا جنبا إلى جنب بجوار اهالى قلعة الكبش وبرج البرلس وكمشيش أرادوا ان يعلوا صوتهم فهتفوا وهتفوا" بالروح بالدم نفديكى ياجزيرة " و"لن نتركها لن نتركها "و "مش هنسيبها مش هنسيبها فيها حياتنا وفيها ممتنا " أهالى الجزيرة حفروا على أرضهم مقابر ولفوا شابا وحملوه فى مشهد جنائزى مهيب ووضعوه فى المقبرة وأهالوا علية بعض التراب كل هذا يحدث امام تلك الجهة السيادية اللعينه التى تريد اقتحام الجزيرة والاستيلاء على الارض الاهالى أرادوا أن يبلغوا رسالة مفادها ان احداً من الامن لن يستطيع دخول الجزيرة إلا على جثثهم انصرف الامن وترك عدد من ضباط أمن الدولة يتابعون حالة الناس جاء الاهالى بخيام ونصبوها وقرروا النوم على الارض فى الخلاء الكل تجمع هناك تلك السيدة التى بلغت السبعين من عمرها تهتف هى الأخرى وتصر على المبيت فى الخلاء ورغم كل التوسلات أن تبيت فى بيتها وتأتى عند الصباح إلا انها ترفض ان تسمع كل الكلام وترد بأن تلك أرضى ولى أن أدافع عنها مثل مثلكم وتقول والدمع يكاد يغلبها لولا تماسكها كنت يوما العب هنا ويوما أجرى هنا وعلى هذا الشاطئ كنت أجلس أضفر شعرى عند مطلع الشمس لا لن أذهب إلا بعد أن أتاكد من أن أرضنا أصبحت فى أمان كلمات تلك العجوز لن تختلف كثيرا عن كلام هذا الطفل عبدالله 7 سنوات تشابهت الكلمات وتلاشت فروق السن الكل هدفه واحد هو صد الهجوم عن الجزيرة الكل قرارة واحد هو الموت على الجزيرة دفاعا عنها لم يختلف عليه أثنين على أرض الجزيرة تعلمت الكثير تعلمت كيف توحد المشاكل الناس وكيف الاصرار على الدفاع عن الحق وكيف يكون الناس يد واحدة القرصاية بخلاف ماهى عليه من منطقة ساحرة بطبيعتها الخلابة فهى أيضا أصبحت ساحرة بإرادة أهلها وأستماتهم فى الدفاع عن كل شبر فيها القرصاية تحتاج إلى دعم الجميع تحتاج منا أن نقف بجوارها ولو بزيارة نتضامن فيها مع الاهالى ونشد على سواعدهم

السبت، أكتوبر 20

وكانت كلمة صنعت صمتا ً

فى مرة أخدتنى الجرءة وقولت لأصحابى وأحنا بنتكلم عن المشاكل اللى بتمر بيها مصر من ضرب القضاة وحبس الصحفيين واعتقال كل من يثبت عليه تهمة حب مصر والحاجات دى يعنى قولتلهم وبصوت عالى " ياجماعة والله أنا كفرت خلاص " طبعا ً الكلمة صنعت صمت كنت أتوقعه وبعد مرور بعض الدقائق لا أستطيع حسابها قالى واحد منهم حرررررررررررام عليك وأستغفر ربنا يأخى هو انت أتهبلت قولتله لأ انا مش أهبل وبدأت أفسر له يعنى أيه أنا كافر وقولتله ياصاحبى أن كافر من نوع تانى " ماهو الكفر أنواع " الكفر اللى أنا مش هاخبيه أبدا وهو أنى كافر بالنظام ده كافر بمبارك وجمال وسوزان كافر بكل حاجه فيه بكل سياسته وقوانينه ووزرائه ومسؤلينه ، كافر بالسجون والتعذيب وأقسام الشرطة ، كافر بالبطاله والفقر والضياع والأهانه ، كافر بالناس اللى ساكته والشعب اللى مبيتحركش ، كافر بسياستنا اللى ضيعت كرامتنا وهانتنا فى كل الدنيا ، كافر بلى موت ولادنا فى الغربة واللى حرقهم فى ليبيا وغرقهم فى البحر الأحمر ، كافر بلى خلى رغيف العيش اللى ميقربش للعيش غير بالأسم عملة ندره صعب الحصول عليها ، كافر بالوزراء اللى جوعونا وعطشونا ونايمونا فى الشوارع ، كافر بدولة بهدلتنا وبيعتنى ولدنا دولن أستطاعت أن تقتل الأمل فينا ونستنى أن فى بكرة وفى مستقبل وفى شمس هتيجى هتقضى على الليل وأن بعد كل الضلمة دى هنلاقى نهار ، أيوه خلاص أنا كافر بكل الأقلام وبكل الدفاتر .. يااااااااه على دى دولة تستحق الكفر.. الدولة دى قاسية قوووووى ولا فيها حد بيسمع وهما بس اللى بيتكلموا وأحنا لابنسمع ولا بنتكلم دا حتى معدش عندنا عقل نفكر أصلاً لومسكت القرأن هتبقى أخوانى ولو لبست تيشرت عليه صورة جيفارا هتبقى شيوعى ولو جبت كتاب عن حقوق الانسان هتبقى عميل ولو قولت ان المسيحين مظلومين هتبقى متمول من أمريكا أما لو نوين تكون لا ده ولا ده وقولت أعيش حياتى بقى واقضيها سكر وعربده وسهر كل يوم فى البارات و " الخمارات " فبرده هيتهموك بالمجون و الفسق وأنك لا موأخذه قليل الأدب يبقى لو عاوزين نعيش فى البلد دى يبقى لازم نكفر بكل حاجة فيها ونؤمن بحاجة واحدة بس هى " أن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا ما بأنفسم " صدق الله العظيم ............. رد عليا صاحبى وقالى يااااااااااه والله عندك حق ولو كدة يبقى أنا كمان كافر

الاثنين، أكتوبر 8

عندما طلب الملك مواطنين جدد

أصدرت المملكة المصرية المباركة مرسوما ً ملكيا ً أكدت فيه عن أحتياجها لمواطنين جدد للعيش على أرض المملكة التى " زهقت " من المواطنين الحالين بها كثيرى المطالب والتوجع ، طالب سمو الملك المعظم ملك البلاد بمواطن ذو شروط معينة لابد من توافرها فيمن يريد التقدم إلى العيش بمصر ، منها أن يكون المواطن لا يحمل أى شهادة سواء متوسطة أو عليا ـ حتى لا يطالب الحكومة بتعينه فى وظيفه حكومية ــ وأن يكون أمـى لا يقرأ ولا يكتب ــ حتى لا يستطيع قراءة الصحف الخاصة وصحف المعارضه " العميله بالطبع " ــ يحظر على المواطن حمل مصحف ــ حتى لايكون أخوانيا ، ولا يحمل صورة جيفارا ـــ حتى لايكون شيوعيا مذرى للأديان ــ ، ولا يدافع عن حقوق العمال ــ حتى لا يكون محرضا على الأضراب ـــ لابد وأن يكون المواطن الجديد أعمى لا يرى إلا الحزب الوطنى و إنجازاته ، وأن يكون أخرس لايتحدث إلا عن أمجاد الرئيس وتطلعاته ، وأن يكون أطرشا ً لايسمع إلا الأذاعة الملكية ، لابد أن يكون المواطن الجديد غير منضم لأى حزب سوى الحزب الوطنى ــ حتى لا يكون خائنا ً وعميلا ً ــ الملك يطلب مواطن لا يسأل أين ذهبت خيرات مصر ولا يسأل متى يحاكم المسؤلين عن إستيراد المبيدات المسرطنة ، ولا متى يحاسب المسؤلين عن غرق المصريين فى البحر الأحمر وحرقهم فى القطارات والمسارح وتسممهم من مياة الشرب وندرة وجود مياة الرى فى بلد يجرى فيه نهر من شمالها إلى جنوبها تريد المملكة مواطن لا يسأل عن المسؤل عن التعذيب فى أقسام الشرطة وكم معتقل فى سجون المملكة ،،،،، المملكة تطلب دفعة من الشباب ــ فهم المستقبل كله ــ تطلب شبابا ً لا ينتمى لأى تيار سياسي سوى شباب الحزب الوطنى تطلبهم من متابعى أخر بطولات كرة القدم وأحدث ألبومات الفنانين وممن يبحثون عن أخر أنواع المخدرات مطلوب شاب لا يعرف معنى كلمة التاريخ ولا يدرى كام ثورة قامت فى مصر ولا يتذكر من هو عرابى ولا سعد زغلول ولا مين يبقى عبد الناصر أو السادات ولا مين هو الشيخ أمام ولا أحمد فؤاد نجم ولا صلاح جاهين ولا نجيب محفوظ وطه حسين ولا مين يبقى نبيل الهلالى ولا حسن البنا ولا كام يوم فى الأسبوع ولا مين بقى إلا حاكمنا الواد ولا أبوه ولا حد تانى خالص وأحنا مش واخدين بالنا ،،،،،،،، المواطن المطلوب لابد وأن يمحى من قاموس حياته عدة كلمات منها يعنى أيه ثورة وهى أيه الحرية ولا أزاى نحس بالديمقراطية لابد وأن يمحى كلمة " لأ " ويتعود بس علي حاضر و نعم وتحت أمرك ياملك ،،،،،، أنتهى المرسوم الملكى الذى أصدره جلاله المللك المعظم ويرجى على من يجد فى نفسه هذه المواصفات إرسال أوراقه إلى حيث يعرف وكلنا يعرف ومن لايعرف فعليه أن يعرف قبل أن يعرف أن الله حق

الأربعاء، أكتوبر 3

عندما روى التمر أرض ميدان رمسيس

الشرطة فى مصرنا لاتجد شئ تفعله سوى التسليه بالناس ، تجد سيارة بيضاء كبيرة تحمل فى صندوقها الخلفى عددا ً ليس بقليل من العسكر وفى الكرسى الامامى تجد ضابط يفتخر بعدد النجوم على كتفه لا يصنع شيئا ً سوى أن يشير للسائق بيد فيقف وبالأخرى للعسكر من خلفه فيقفزوا من صندوق السيارة لينقضوا على واحد من الضحايا قد يكون شاب لم يجد عملا سوى أن يبيع النظارات الشمسية أو بعض من الملابس أو قد يكون ممن يبيعون الذرة المشوى على الأرصفة أو من أصحاب السنترلات المتحركة فى شوارع القاهرة الثابتة الشاب يجرى إلى الباشا متوسلا و باكيا ً يسترجيه أن يتركه يدعوا له بطولة العمر مقابل أن يترك له أغراضه البسيطة ، لكن دعوة الفقير لاتقبل يركله الباشا أو يصفعه على وجهه مهددا ً أياه بالقبض عليه أن لم يرحل فى الحال من أمام وجهه . قد يكون هذا المشهد أصبح طبيعى و مكرر كل يوم نشاهده فى شوارع القاهرة من شرطة المرافق حتى أصبح اليوم الذى لانراه فيه نشك أننا فى مصر . لكن هذه المرة كان المشهد أكثر درامية أمرأة تجاوزت الـ 60عاما ً تقف فى ميدان رمسيس أمام صندوق من الزجاج معبأ بتمر هندى وأخر عبئته بسوبيا تبيع وتروى عطش الصائمين مقابل بعض القروش القليلة ، من بعيد تظهر نفس السيارة البيضاء المحملة بالعسكر والباشا تقترب من المرأة لا تعرف ماذا تفعل ؟ أ تجرى وماذا بعد وما مصير مصدر رزقها الوحيد تقرر الوقوف فى وجه الظلم فهى لم تسرق ولم تروج للمخدرات ولم تتحدث فى يوم عن صحة الرئيس أو أحد من عائلتة فلماذا تجرى إذا ً ؟ الباشا أوقف السيارة أمام السيدة العجوز وأشار إلى عسكره فأنقضوا على السوبيا والتمر الهندى وروا به أرض الميدان السيدة من هول ما رأت لم تسطع أن تنطق بكلمه وجلست على الارض دموعها تجرى أنهارا ً وبعد ان أفاقت من صدمتها لم تنطق سوى " أحنا فعلا عايشين فى غابة حسبى الله ونعم الوكيل "

السبت، سبتمبر 29

يااااااه هى دى بقى مصر اللى بدور عليه

ماتت مصر اللى هى مش أمى ولا أكيد أمك من يوم ما أتولدت أسمع عاشت مصر .....عاشت مصر وكنت دايما أسأل أصحابى وأساتذتى هى فين مصر دى اللى دايما بندعيلها أنها تعيش وتدوم على مر الزمان وكان ديما أجابتهم مش مفهومة وهى أن مصر هى اللى الارض اللى عايشين عليها وهى اللى بتعلمنا ، وتعالجنا ، ونأكلنا ، وتشربنا وكمان هى اللى بتنيمنا . كنت بسمع أن مصر هى أمنا اللى مفروض ندافع عنها ونموت فداء ليها لسه سامع هتاف الطلبة فى الجامعة " بالروح بالدم نفديكى يامصرنا " بس بردة هو فين مصر دى شكلها عامل أزاى ومن مين هنحميها كنت أقول لنفسى هو يمكن يكون أقصدهم نحميها من أسرائيل ولا أمريكا ولا يمكن يكون العدو هما دول الخليج ولا أيران ولا مين هما أعداء مصر و بيكرهوها ليه وهما موجودين على أرضها ولا عايشين فين فضلت تايه مش عارف أى أجابه على أى سؤال لحد ما فى مره ركبت عربيه ويومها كنت مسافر المحلة والطريق طويل المهم فى نصف الطريق وفى عز الحر واحد من الركاب ولع سيجارة والدخان ملئ العربية وناس تكح وناس تهوى بالجرايد اللى معاها ومحدش منهم قاله أطفى السيجارة ، أتخنقت فقولتلة أطفى السيجارة لو سمحت وحس بالناس اللى معاك انت مش راكب لوحدك دا أحنا لينا حق زيك بالظبط بص ليا كده بقرف وقالى مش طفيها انا حر أستغربت من رده كان شكله بلطجى قولت أستنجدت بالسواق ــ هى مش برده عربيتة ــ كان رد السواق هو كمان مفاجئة قالى " أتصرفوا مع بعض يأستاذ ولو سامحتوا لموا الأجرة سوا " أستغربت من الكلام ده واللى أستغربتله أكتر هما الركاب اللى قاعدين كل اللى بيعملوه بس يكحوا ومحدش منهم حتى أتكلم ووقف معايا كان يومها معايا واحد صاحبى قالى أهى هى دى مصر اللى كنت عاوز تعرفها وبتدور عليها هى دى مصر عربية ميكروباص المدخن ده هو الفساد اللى فى كل المؤسسات والوزرات منتشر ومبلطج على الكل والسواق هو الحكومة اللى سايبة كل حاجة ويارب تخرب المهم تجمع الضرائب وتطلع دينا أما باقى الركاب فهو الشعب اللى شايل كل الهم والمر ده ومستحمل وصابر ومش عاوز حتى يتكلم وانتى بقى ياسيدى ـــ يقصدنى أنا المره دى ـ المعارض اللى دايما واقف لوحدة ومحدش بيقف معاه قولتله هى دى بقى مصر اللى كنت بدور عليها ، لكن فى حاجة انت نستها ..... قالى هى ايه ؟ قولتله حضرتكبقى تبقى المثقف اللى شايف وعارف كل الحاجات دى وماعليه الا انه بيتكلم وخلاص ومن ساعتها عرفت أيه هى مصر اللى هى مجرد عربية ميكروباص هى فعلا كده تستاهل أنها تموت غرقانه فى العبارات وتتحرق فى المسارح وتتعذب فى الأقسام وُتعتقل بالسنين ، تستاهل تعيش جعانه مش لقيه رغيف حاف ، تستاهل تعيش عطشانه وعريانه وولادها فى بلاد العالم متهانه ، وفلوسها فى بنوك سويسرا مسروقه و متعانه ، والله تستاهل يحبسوا فيها الصحفيين ويشردوا العمال والموظفين ويبيعوا البلد للخواجه الأنجليزى ـ حتى والله معدش بس أنجليزى دا بقى فرنساوى وأيطاليا وكمان هندى ومش بعيد يبقى أسرائيلى ـ مصر دى تستاهل واحد زى مبارك ووريث زى جمال ، تستاهل تحكمها ست زى سوزان ووليه عهد زى خديجة ، تستاهل يمسك أمنها واحد زى العادلى ويبعها محى الدين ويشتمنا واحد زى نظيف ، ياااااااااااااه هى دى مصر بقى اللى كنت دايما بدعيلها بطولة العمر والله يخليها والله متستاهل حتى بعد موتها انى أترحم عليها

نجاح إضراب عمال غزل المحلة

أنهى عمال غزل المحلة أضرابهم عن العمل اليوم بعد ما أستطاعوا للمرة الثانية أنتزاع حقوقهم من إدارة الشركة الغاشمة ونجح أضرابهم عن العمل فى حصولهم على جميع مطالبهم التى رفعوها خلال الأضراب والأعتصام بمقر الشركة يأتى هذا بعد فشل كل محاولات أمن الدولة وأدارة الشركة والنقابة والحزب الوطنى فى كسر أضراب العمال فقد حصل العمال على حقوقهم دون الخضوع أو الركوع أو الرجوع "عاش كفاح عمال المحلة عاش كفاح الطبقة العاملة " تلك الطبقة الواعية القادرة على معرفة حقوقها وكيفية الحصو ل عليها
عمال المحلة هم الجنود الذين صابروا وجاهدوا كثيرا ًواليوم كللوا كل هذا بنجاح إضرابهم دعونا اليوم نشعر بالعزه والرضا عن عمالنا " والله لسه فيهم الخير " برغم كا الأقاويل

الأربعاء، سبتمبر 26

أول أنجاز لإضراب عمال غزل المحلة

عم فرح شديد بين أوساط عمال غزل المحلة فى اليوم الرابع لإضرابهم وذلك بعد الأعلان عن أستقالة صديق صيام رئيس اللجنة النقابية بشركة غزل المحلة الكبرى ــ وهو أحد مطالب العمال ــ وأعتبر العمال أن أستقالة صيام والتى وافقت عليها النقابة العامة انتصارا ً كبيرا ً وتتويج لأضرابهم وأكدوا أنهم مستمرون فى أضرابهم حتى تنفيذ باقى مطالبهم ومن جهه أخرى تزايد تواجد العمال بالشركة وخاصة بعد تعليق منشور الأدارة وفى نفس الوقت مازال عدد من أفراد أمن الدوله والأمن العام يتواجدون بكثرة بين العمال وكذللك ثلاث سيارات أمن مركزى ببنزيون القريبة من الشركة وفى أطار حملة التضامن مع العمال المعتصمين أرسلت نقابة العاملين بالقطاع العام بجنوب أفريقيا والتى تضم 190ألف عامل وهى تعد أكبر نقابة فى مؤتمر نقابات جنوب أفريقيا التى تضم 2مليون عامل برقية تضامن مع العمال وأكدوا فيها أنهم يتفهمون جيدا وضع القمع السياسى والمشكلات الضخمة التى يعانى منها العمال فى مصر واكدوا ايضا ان نضال الطبقة العامله فى المحلة نضال للطبقة العمالية العالمية وإنتصار عمال غزل المحلة إنتصار للطبقة العامله فى كل الدنيا

الثلاثاء، سبتمبر 25

الأمن يستعد لإقتحام مصنع غزل المحلة وقض الإعتصام بالقوة

عاجل وهام العديد من قوات الامن المركزى وقوات من الأمن العام وأمن الدولة تحاصر شركة مصر للغزل والنسيج و تستعد لإقتحام مصنع غزل المحلة فى اليوم الثالت لاعتصام الـ24ألف عامل وعاملة فيه وكانت الأدارة قد وزعت منشوراُ ــــ ساعة إفطار العمال جاء فيه أن الشركه أجازه منذ يوم 23سبتمبر إلى يوم 30سبتمبر وهو ما رد عليه العمال بتعليق منشور أخر أكدوا فيه أن المصنع منطقه محررة وأكدوا رفضهم للأجازة ويبدو ان الامن قد ضاق بمطال العمال ونوى أستخدام القوة لكسر أعتصامهم ولو بأى ثمن
عمال المحلة يحتاجون الأن أكثر من أى وقت مضى إلى دعم إعلامى وحقوقى وشعبى لصد هذا الخطر عليهم .

الاثنين، سبتمبر 24

صور لعمال غزل المحلة فى أول يوم لأضرابهم

27ألف عامل من غزل المحله يفطرون فى ميدان طلعت حرب بشركه الغزل بالمحله فى أول ايام أضرابهم عن العمل
ودى أول صور حصلنا عليه للعمال أثناء أضرابهم الصور مأخوذه عن مدونه عرباوى ونوعدكم بصور كتيررر
وهى دى بقى مطالب العمال اللى عشانها عملوا الأضراب
العمال يحملون نعش الجبالى رئيس مجلس أدارة الشركة
عاوزين حكومه حره .....العيشة بقت مره
فليعمل كل منا فى مكانه لحشد الرأى العام للوقوف بجوار عمال غزل المحلة